الصمغ العربي وفوائده

الصمغ العربي وفوائده

الصمغ العربي وطريقة استخراجه

عندما نتحدث عن الصمغ العربيّ، وفوائده فإن أوّل ما يتبادر إلى الذهن هو فوائده بالنسبة للصناعات والأدوية بشكل عام، ولا يخطر في بال الكثيرين أنّ فوائد الصمغ العربي تتعدّى المجال الصناعيّ، لتصل الى علاج الأمراض، حيث أثبتت عدة دراسات علمية جدوى للصمغ العربيّ في علاج عدة مراض مزمنة، مثل الفشل الكلوي وهشاشة العظام والتهابات المفاصل، وقبل الخوض في منافع الصمغ العربيّ، سنتحدث عنه وعن مصدره.

الصمغ العربيّ يتمثل في مادّة أو مستحلب يستخلص من جذوع وأغصان شجرة الهشاب (تنمو في السودان) والصمغ عبارة عن مادّة متكونة من الكربوهيدرات، وهي مادّة شبه شفّافة بيضاء تميل إلى اللون البنيّ والبرتقاليّ، تتحوّل إلى قطع متكسرة مثل الزجاج، وهذه القطع تحتوي على عدة موادّ غذائيّة ودوائيّة، ومن مميّزات الصمغ العربيّ أنّه يحتفظ بخصائصه العلاجية والطبية إن حفظ بشكل جيّد ويمكن أن يصل ذلك لعقود طويلة دون أن يطرأ عليه أيّ تغييرات ويمكن أن تصل فترة حفظه إلى خمسة آلاف سنة دون أن يطرأ عليه أيّ تغيير في خصائصه أو أي تغيير كيميائي.

تجدر الإشارة إلى أن يمكن أيضا استخراج الصمغ (ليس الصمغ العربي) من بعض النباتات بشكل طبيعيّ، أو كنتيجة حالة مرضيّه تصيب النباتات، وتختلف أنواع وتراكيب الصمغ باختلاف مصادره النباتية، وتنقسم كيميائيا إلى نوعين الأول قابل للذوبان، والثاني يقوم بامتصاص الماء، أمّا بالنسبة لشجرة الصمغ العربيّ فيمكن أن يصل عمرها إلى أكثر من ثلاثة عقود، كما تتحمّل الحرّ والجفاف الشديدين، وتنتشر هذه الشجرة في السودان بشكل كبير، وتعد من أهمّ مصادر العملة الصعبة لدولة السودان.

الصمغ العربي وفوائده

كيميائيا يعتبر الصمغ العربيّ منتجا طبيعيّا عضويّا لا يتفاعل بسهولة مع المواد الكيميائيّة، ويتميّز  بخفة طعمه وانعدام رائحته، اضافة إلى سهولة ذوبانه في الماء، ويدخل في العديد من الصناعات الغذائيّة والصحيّة وفي صناعات مواد التجميل، ويُعتبر الصمغ مادّة غنيّة جدا بالألياف، لذا يدخل في تحضير الأغذية والمؤكولات الصحّيّة وأغذية الحمية (خاصة حميات التخسيس وحميات السكري) بالإضافة إلى أنّه يُساعد الجسم على التخلّص من السموم والفضلات، وهو مفيد جدا لمرضى الكلى والفشل والقصور الكلوي، حيث يمكن أن يخفض من نسبة البولينا في الدم، وبذلك يساعد على الوقاية من الفشل الكلويّ ويساعد في علاجه أيضا.

للصمغ العربيّ قدرة كبيرة على امتصاص الموادّ المسرطنة كما يقي من سرطانات الجهاز الهضنمي خاصة سرطان القولون، كما يقي من قرحة المعدة، ويعالج الإمساك المزمن، ويساعد على تخفيض نسبة الكوليسترول في الدم، ويساعد على الوقاية من أمراض القلب وفي تكسير الدهون وفي خفض الوزن كما يساعد على التقليل من معدل امتصاص الجلوكوز وهو ما يساهم بدوره في علاج السكري، ويعمل الصمغ العربي أيضا على تنظيم إفراز الأنسولين (معدّل تحرير الجلوكوز في الدم عند مرضى السكّريّ) كما يحتوي على فوائد أخرى صحّيّة وعلاجيّة لمرضى المعدة والأمعاء، ويمكن أن يساعد في علاج حالات الحروق وهشاشة العظام، ومع الإسهال الحادّ، وفي إيقاف النزيف، كما يُستخدم في علاج التهاب الكبد الفيروسيّ أ و ب و ج.





نشر في 2017-05-09 كتبه Hadden Zoubaier فوائد الأعشاب 0 194

أتـرك تعليــقااترك ردا

آخر التعليقات

بحث في المدونة

مقالات ذات صلة

يمكن متابعتنا على

السابق
التالي

No products

To be determined الشحن
0.000DT المجموع

تمرير الطلبية