فوائد اللبان: ملف علمي شامل

فوائد اللبان: ملف علمي شامل

تعرف شجرة اللّبان بشجرة اللّبان المقدّس أو البوسويلية المقدّسة وهي من كنوز الطبيعة العظيمة حيث تعتبر الجزيرة العربيّة والصومال واليمن من أكثر الدول المنتجة للّبان. تميّز بحضوره التاريخيّ المتواصل في حضارات العالم وذلك منذ أكثر من 7 آلاف سنة.

 تتجلّى أهميّة اللّبان من خلال تعدّد استعمالاته بدءا بالجوانب الطبية للعلاج والوقاية وصولا لجوانب كمالية عبر استعماله كمكوّن رئيسيّ للبخور والعطورات، ولكن لا يعلم حكمة اللّبان ومنافعه العلاجيّة إلّا القليل في زمننا المعاصر.

أنواع اللّبان

يمكن التعرّف على نوع اللّبان عبر عدّة مقاييس أهمّها اللّون ونسبة مرارة مذاقه ولكنّ المؤكّد نجاعة كلّ أنواعه وأهمّها لبان الذّكر الذي يسمّى أيضا بالكندر أو اللّبان الشجري وهو عبارة عن خليط من الراتنج والصمغ والزّيت الطيار الذي يتميّز بشدّة مرارة مذاقه.

كما توجد أنواع أخرى مثل اللّبان النجدي أو اللّبان الشّزريّ إذ يتمّ التّصنيف عموما حسب مكان الزراعة والنمو.

فوائد اللّبان الصحيّة

حتّى تحصل الفائدة من استعمال اللّبان لابدّ أن يكون شفّاف اللّون خاليًا من أي شوائب لضمان نقائه وفاعليّته. يحتوي اللّبان على مادة الكورتيزون المثبطة للالتهابات وقد أكّدت عدّة دراسات أنّ الكورتيزون المتوفّر في اللّبان ذا جودة عالية وفاعليّة عالية مقارنة بالكورتيزون الصناعي وهو ما يجعل منه حلّا علاجيّا لعدة مشاكل صحّية نذكر منها:

  • فوائد اللّبان لمرض السرطان

أثبتت دراسات حديثة دور اللّبان في وقف نشاط بعض الخلايا السرطانية وخاصة سرطان المبيض وذلك لاحتوائه على نسبة عالية من مركّب يسمّى اسيتيل -11- كيتوني- بيتا، وهو مركّب فعّال في علاج بعض أنواع السرطان. كما يساعد منقوع اللّبان الذكر على تنشيط جهاز مناعة المصاب عن طريق زيادة كفاءة خلايا كريات الدم البيضاء وهي المسؤولة عن التهام الميكروبات التي تتسبب في تدهور صحّة المريض.

  • فوائد اللّبان للرضّع

عادة ما تلجأ الأمّ إلى اللّبان إذا ما اشتكى رضيعها من آلام الغازات نظرا لقدرته الفعّالة على تقليل الانتفاخ وطرد الغازات المعويةوالتقليل من تكوّنها. ويمكن للبان أن ينظّم حرارة الجسم ويساهم في وقايته من التهاب القصبات الهوائيّة والحنجرة ومن الإصابة بالبرد نظرا لفعاليّته في تنشيط الجهاز المناعي للأطفال وتعزيز بناء خلايا جسمه. أمّا طريقة استخدام اللّبان فهي كالتالي: يمكن خلط ما مقداره ملعقة صغيرة من اللّبان مع كأس من الحليب ثمّ يشرب صباحا على الرّيق، ويمكن استشارة الطبيب إذا كان الطفل يعاني من مرض الربو.

  • فوائد اللّبان لتنشيط عمل الكبد

تساهم الخلاصة المائيّة المحضرة من اللّبان المرّ بشكل كبير في تنشيط الكبد ورفع قدرته على تخزين السكريات دون التسبّب في اثار جانبيّة.

  • فوائد اللّبان للجنس

رغم مذاقه المرّ، يعتبر اللّبان منشطا طبيعيّا للصحّة الجنسيّة والأعضاء التناسليّة لدى الرّجال والنّساء على حدّ سواء. فيعزّز هرمونات الذكورة والأنوثة وهي الهرمونات المسؤولة على الصحة الجنسيّة للطّرفين. كما يساعد اللّبان على التخلّص من الرّغبة الجنسية المفرطة التي تصيب الرّجال غالبا ويفيد النّساء في فترة الحيض أيضا حيث يخفّف عنهنّ آلام المفاصل ويخلصهنّ من الغازات المتراكمة في الأمعاء.  

  • فوائد اللّبان للصداع والشقيقة

بفضل تركيبته الطبيعية التي تساعد على تخفيض هرمون الكورتيزون الذي يزداد وقت الغضب أو الإرهاق أو الاكتئاب   يمكن استعمال اللّبان للقضاء على آلام الصّداع وضعف الذاكرة وذلك من خلال شرب منقوعه بشكل يومي على الريق.

  • فوائد اللّبان لمرض فقدان الذاكرة وكثرة النسيان

يحتوي اللّبان على فيتامين (ب-12) وفيتامين (ب-6) الضروريين لتقوية الذاكرة لذلك ينصح مَن اشتكى مِن ضعف الذاكرة أو من مرض الزهايمر بشرب منقوع اللّبان أو أكله مع العسل وفاكهة الجوز.

  • فوائد اللّبان لأمراض الصّدر

يساعد استنشاق رائحة اللّبان على إراحة عمليّة التنفس نظرا للزيت الطيار الموجود فيه الذي يساعد على إرخاء العضلات وتقوية الشعب الهوائيّة وهذا ما أثبتته بعض الدراسات في أبحاث علم العلاج بالروائح.

كما خلصت عدة دراسات علمية إلى أن للبان المرّ المعروف باللّبان الذكر أو الكندر القدرة على طرد البلغم وعلاج السعال، الربو ونزلات البرد. ومن الأفضل نقعه في الماء وشربه في الصباح.

  • فوائد اللّبان لوقاية الأسنان

يزيد اللّبان من إفراز الغدد اللّعابية التي تقوم بمعادلة آثار الأحماض الناتجة عن الأغذية المتخمّرة التي تسبّب تسوّس الأسنان. كما تعمل المادة الصّمغية الموجودة في تركيبة اللّبان كمادّة كاشطة تساعد على التخلص من طبقة الجير التي عادة ما تغطّي الأسنان وذلك عن طريق مضغه لمدّة لا تقلّ عن 10 دقائق. أمّا إذا استخدم منقوع اللّبان كمضمضة فيصبح فعّالا لآلام اللثة.

  • فوائد اللّبان للأمعاء

تشير الأبحاث إلى أن مضغ اللّبان ثلاث مرات في اليوم خلال مدة تتراوح ما بين 5 و45 دقيقة يساعد الأمعاء على الشفاء في أعقاب العمليات الجراحية ذلك أنّه يخفّف من وتيرة عودة الأمعاء إلى نشاطها العادي، وذلك عن طريق استثارة أعصاب الجهاز الهضمي.

  • فوائد اللّبان للمعدة والقولون

اللّبان يساعد على الهضم ويخفّف من أمراض القولون والقرحة حيث يقلّل من نسبة حموضة العصارات الهاضمة ويساعد بشكل ملحوظ على هضم الأكل وهذا ما يفسّر كثرة استهلاك النساء للّبان فترة الحمل. كما ينصح بتناول الخليط المتكوّن من اللّبان، حبّة الحلاوة والعسل للوقاية من الأمراض التي تصيب المعدة.

  • فوائد اللّبان للوجه

يمكن استعمال خليط الماء واللّبان كغسول طبيعي للوجه لأنّه فعّال في تنظيف مسام البشرة وزيادة نظارتها ممّا يمنع تكوّن البثور وحبّ الشّباب. 

فوائد اللّبان لصنع البخور والعطورات

يمكن استخدام اللّبان كعنصر أساسيّ في صنع البخور نظرا لاحتوائه على زيوت طيارة تتميّز برائحتها العطرة والزكيّة.

ويعتبر اللبان أيضا من المكونات الرئيسية لبعض أنواع العطور ذلك أنّ وجوده يزيد من ثبات رائحة العطر المستخدم.

    

الآثار الجانبيّة للّبان

يحتوي اللّبان الذكر على كميّات مرتفعة من الكورتيزون الطبيعي ويتميز هذا العنصر بعدم تسبّبه بأيّ اثار جانبيّة للجسم إلّا في حال وجود مرض بالكلى لأنّه في هذه الحالة يمكن أن يتسبب في تركيز بعض العناصر المهمّة للكلية منها الكالسيوم والكرياتينين لذلك ينصح بإجراء تحليلات دقيقة لنسب هذه المواد واستشارة الطبيب.

 

 





نشر في 2017-07-04 كتبه Sawsen Elghaabri فوائد الأعشاب 0 716

أتـرك تعليــقااترك ردا

آخر التعليقات

بحث في المدونة

مقالات ذات صلة

يمكن متابعتنا على

السابق
التالي

No products

To be determined الشحن
0.000DT المجموع

تمرير الطلبية