فوائد القرفه ومضارها وكيفية استعمالها: أكثر من 22 فائدة مثبتة علميا

فوائد القرفه ومضارها وكيفية استعمالها: أكثر من 22 فائدة مثبتة علميا

تعتبر القرفة واحدة من التوابل العطرية التي تستخدم سواء في المطبخ أو في الطب التقليدي بما في ذلك الايورفيدا كما عرفت منذ العصور القديمة بآثارها المفيدة على الجسم.

كشفت الكتابات الصينية والمصرية القديمة أنه تم استخدام القرفة منذ قديم الزمان بفضل خصائصها الطبية والروحية حيث تسمى أيضًا بـ"أنسولين الفقراء" لأنها تتميز بخواص طبية خارقة.

يساعد هذا المقال الشامل على معرفة فوائد القرفة الصحية وخصائصها الغذائية وغيرها من المعلومات الهامة التي يتوجب على كل انسان معرفتها قبل البدء باستخدام القرفة، ونظرا لأنه تم كتابة هذا المقال من قبل أخصائيي تغذية، فإنه يحتوي على كل ما ثبت علميا عن فوائد القرفة، على عكس المعلومات المغلوطة الموجودة حاليا على مواقع الإنترنت.

ما هي أفضل نوعية من القرفة؟

أفضل نوعية من القرفة

يوجد نوعان من القرفة مستخرجان من لحاء شجرتين مختلفتين:

قرفة Cinnamomum verum وتسمى أيضا بقرفة سيلان أو القرفة الحقيقية.

قرفة Cinnamomum aromaticum أو Cinnamomum cassia والمعروفة باسم قرفة اندونيسيا أو الصين وتسمى أيضا القرفة الباطلة.

تتميز كل أنواع القرفة بنفس التأثير وبنفس الفوائد ولكن ينصح من يرغب في استخدام القرفة على المدى الطويل باختيار قرفة سيلان، لأن خصائص كل أنواع القرفة متشابهة باستثناء فرق وحيد وهو تركيز الكومارين الذي يختلف في كلا النوعين، حيث لا يحتوي لحاء قرفة سيلان على الكثير من الكومارين في حين يعد لحاء قرفة الصين غنيا به.

يعتبر الكومارين سامًا لأنه يحتوي على خصائص ضارة بالكبد لذلك ينصح باختيار قرفة سيلان للاستهلاك على المدى الطويل.

ما هي تركيبة القرفة الغذائية؟

التركيبة الغذائية لـ 100 جرام من القرفة:

الطاقة: 266 سعرة حرارية (13٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).

البروتين: 3.96 جم (8 ٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).

الكربوهيدرات: 36.6 جم (14٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).

الدهون: 1.88 جم (3٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).

  • الأحماض الدهنية المشبعة: 0.507 جم.
  • الدهون الأحادية غير المشبعة: 0.369 جم.
  • الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة (أوميغا 3 و6 و9): 0.228 جم.

الألياف: 43.5 جم (174 ٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).

المعادن:

  • المغنيسيوم: 60 مجم (16 ٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • الفسفور: 63 مجم (9٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • البوتاسيوم: 454 مجم (23٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • الكالسيوم: 1080 مجم (135٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • المنغنيز: 17.5 مجم (875 ٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • الحديد: 18.2 مجم (130٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • النحاس: 0.339 ملغ (34٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • الزنك: 1.89 مجم (19٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • السيلينيوم: 3.1 ميكرو جرام (6٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).

الفيتامينات:

  • فيتامين (أ) (بيتا كاروتين): 134 ميكرو جرام (17 ٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • فيتامين هـ (توكوفيرول): 1.16 مجم (10٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • فيتامين ج (حمض الاسكوربيك): 11.9 مجم (15 ٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • فيتامين ب1 (الثيامين): 0.0413 مجم (4٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • فيتامين ب2 (ريبوفلافين): 0.074 مجم (5٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • فيتامين ب3  (النياسين): 1.32 مجم (8 ٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • فيتامين ب 5 (حمض البانتوثنيك): 0.358 مجم (6٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • فيتامين ب 6 (بيريدوكسين): 0.189 مجم (14٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).
  • فيتامين ب 9 (حمض الفوليك): 38 ميكرو جرام (19٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها).

اشتهرت القرفة بمحتواها العالي من الألياف الغذائية وخواصها المضادة للأكسدة، حيث تحتل المرتبة الرابعة بين أكثر الأطعمة المضادة للأكسدة، خاصة بسبب محتواها من "البرانثوس سيانيدين سينمالدهيد" وهي عناصر مضادة للأكسدة تحمي خلايا الجسم من الأضرار الناجمة عن الجذور الحرة وتساعد على الوقاية من الأمراض المرتبطة بالعمر. كما أن مؤشر 2 غرام من القرفة الذي يقيس الوظيفة المضادة للأكسدة هو 5351 μmol وهو مؤشر مرتفع.

ما هي فوائد القرفة؟

فوائد القرفة

تتميز القرفة بخصائص مضادة للأكسدة و مضادة للجراثيم و مضادة للالتهابات وهي تستخدم أساسا لتحفيز الجهاز المناعي وتخفيف مشاكل الهضم وعلاج السكري من النوع الثاني بشكل طبيعي.

تقوي جهاز المناعة

تعتبر القرفة مثالية لعلاج جميع الأمراض المرتبطة بالشتاء: نزلات البرد و السعال و الأنفلونزا وغيرها من الأمراض الفيروسية وذلك بفضل خصائصها المضادة للأكسدة ومحتواها العالي من المعادن والفيتامينات، بالإضافة لكونها تقوي جهاز المناعة وتتميز بخصائص مضادة للفيروسات ومضادة للميكروبات.

كيف يصنع علاج من القرفة؟

يتم غلي ما يعادل كوب من الماء وتوضع ملعقة صغيرة من القرفة وتترك لمدة 5 دقائق. للحصول على علاج أكثر فاعلية، تتم إضافة كمية كبيرة من عصير الليمون ونصف ملعقة صغيرة من مسحوق الزنجبيل ويحلى المزيج بالقليل من العسل.

تعزز وظيفة الجهاز الهضمي

تتميز القرفة بخصائص مضادة للالتهابات و مضادة للبكتيريا و مضادة للفيروسات و مضادة للطفيليات و مطهرة ما يجعل منها تابلا يمنع وحتى يعالج التهاب الفلورا المعوية بالإضافة لكونها تحفز إفرازات المعدة.

تعتبر القرفة مثالية لتخفيف حرقة المعدة ومكافحة مشاكل الجهاز الهضمي والأمراض المعوية (الانتفاخ و الإسهال و عسر الهضم و الغثيان و التقيؤ و الارتجاع المعدي وغيرها من الأمراض).

كيف يصنع علاج من القرفة؟

يتم غلي ما يعادل كوب من الماء وتوضع ملعقة صغيرة من القرفة وتترك لمدة 5 دقائق وتتم تحلية المزيج بالقليل من السكر والعسل ويشرب بعد كل وجبة.

تساعد على علاج مرض السكري والكولسترول

اشتهرت القرفة بخواص فعالة في علاج مرض السكري والكولسترول، فهي تتميز بقدرة عالية في التأثير على معدل السكر في الدم ومعدل الكوليسترول "السيئ"، لهذا تم استخدام القرفة في الطب الصيني والهندي كجزء من علاج مرض السكري من النوع الثاني.

تكافح الإجهاد

تتميز القرفة بخواص تساعد على الاسترخاء وهو ما يجعل منها محسنة للمزاج السيء وبالتالي فمن المستحسن أن تستهلك في حالات التوتر والقلق لتهدئة الأعصاب.

كيف يصنع علاج من القرفة؟

يتم غلي ما يعادل كوب من الماء وتوضع ملعقة صغيرة من القرفة وتترك لمدة 5 دقائق وتتم تحلية المزيج بالقليل من العسل.

تساعد على خفض الوزن

تتميز القرفة بخصائص تساعد على رفع حرارة الجسم وعلى تحسين الهضم بالإضافة لتأثيرها على نسبة السكر في الدم ومساهمتها في سد الشهية، لذلك تعد القرفة واحدة من التوابل الأكثر استخداما في النظام الغذائي.

تساعد على علاج الأمراض التنكسية

تتميز القرفة بتأثير وقائي ضد بعض الأمراض التنكسية مثل مرض باركنسون أو الزهايمر نظرا لكونها واحدة من أهم الأطعمة المضادة للأكسدة المتاحة، كما تعد مفيدة للدماغ بشكل عام لأنها تزيد من مستوى بنزوات الصوديوم في الدماغ التي يمكنها إصلاح وحتى إنشاء خلايا عصبية وتحفيز نشاط الدماغ والمساهمة في القضاء على التوتر العصبي، ما يجعل من القرفة منبهة للوظائف المعرفية.

كيف يصنع علاج من القرفة؟

يجب إضافة القرفة لقائمة الطعام واستهلاكها بانتظام يوميا.

تساعد على علاج الصداع والصداع النصفي

 علاج الصداع

تساهم خصائص القرفة المدفئة في علاج الصداع والصداع النصفي الناتج عن التعرض للبرد.

كيف يصنع علاج من القرفة؟

تخلط القرفة مع الماء لتشكيل معجون ومن ثم توضع طبقة رقيقة على الجبين لمدة 10 إلى 15 دقيقة.

تساعد على علاج السرطان

أجريت العديد من الدراسات العلمية لدراسة تأثير القرفة على مرض السرطان، وخلصت دراسة أمريكية في ولاية ماريلاند إلى أن القرفة تقلل من انتشار خلايا "لوكيميا" و"ليمفوما" السرطانية بفضل خواصها المضادة للأكسدة، لهذا تعتبر القرفة طعاما مفيدا وليست فقط مجرد علاج.

تساعد على الحد من تساقط الشعر

تستخدم القرفة في صناعة مستحضرات التجميل التي تكافح تساقط الشعر من خلال تقوية جذور الشعر والحد من تساقطه كما أنها تحفز إعادة نمو الشعر.

كما يتم استخدام القرفة لتفتيح لون الشعر بفضل احتوائها على إنزيم "بيروكسيداز" طبيعي الذي يساعد على تفتيح لون الشعر بشكل طبيعي، ما يعطي للشعر ظلًا أخف من الظل الطبيعي بغض النظر عن لون الشعر الأصلي.

بالإضافة إلى كل هذا، تساعد القرفة على تغذية الشعر وجعله أكثر لمعانا وإشراقا وجمالا!

تغذي البشرة

تساعد القرفة على منع وعلاج حب الشباب والحد من المسام والحصول على بشرة صحية ونظيفة وناعمة بفضل خواصها المضادة للميكروبات والمطهرة والمضادة للالتهابات.

كيف يصنع علاج من القرفة؟

من الممكن إعداد قناع من خلال خلط 3 ملاعق صغيرة من العسل وملعقة صغيرة من مسحوق القرفة ونصف ملعقة صغيرة من مسحوق جوزة الطيب. يغسل الوجه بالماء الدافئ لفتح المسام ومن ثم يطبق القناع على الوجه ويترك لمدة 15 دقيقة ويشطف جيدا بالماء الدافئ وأخيرا يطبق المرطب. ينصح بوضع هذا القناع مرة واحدة في الأسبوع.

يخفف الإحساس بالتعب

تعد القرفة منبها يساعد على مكافحة التعب، بالإضافة لكونها تساهم في الحفاظ على استقرار مستوى السكر في الدم.

كيف يصنع علاج من القرفة؟

تستهلك القرفة بجميع أشكالها، ولكن في حالة التعب ينصح بمضغ عصا قرفة.

تخفف رائحة الفم الكريهة وتحافظ على صحة الفم

يعتبر استخدام القرفة لعلاج ألم الأسنان وللحد من رائحة الفم الكريهة أحد الاستخدامات التقليدية للقرفة حيث وجدت كمكون في العديد من معاجين الأسنان.

تساعد القرفة على علاج جميع أمراض الفم: قرحة الفم و التهاب اللثة و آلام الفم وغيرها، بفضل خواصها المضادة للالتهاب و المضادة للبكتيريا و المضادة للطفيليات والمطهرة.

كيف يصنع علاج من القرفة؟

في الاستخدام التقليدي، يتم تطبيق قطع القرفة مباشرة على المناطق المؤلمة لتهدئة الألم، كما يمكن أن يشكل مزيج من ملعقة صغيرة من القرفة وكوب من الماء غسولا للفم وللغرغرة ضد رائحة الفم الكريهة.

تحد من الرغبة في التدخين

عرفت القرفة بكونها تساعد على الاسترخاء بالإضافة لكونها مضادة للتوتر والقلق، وهي تأثيرات مهمة للأشخاص الراغبين في الإقلاع عن التدخين.

بالإضافة إلى ذلك، تساعد نكهة القرفة الطبيعية على تهدئة الشهية التي تصاحب التوقف عن التدخين.

تثير الشهوة الجنسية

تتميز القرفة بخصائص مثير للشهوة الجنسية على الرغم من عدم إثبات ذلك علميا، حيث ترتبط الخصائص المدفئة في كثير من الأحيان مع ارتفاع الرغبة الجنسية، كما من شأنها تحفيز إفراز الهرمونات.

تساعد على تحفيز إفراز حليب الأم

تعد القرفة أحد أنواع التوابل التي تحفز إفراز الحليب لدى النساء المرضعات.

تعالج آلام العضلات

تتميز القرفة بخصائص تساعد على الاسترخاء ومضادة للالتهابات ما يساهم في تخفيف آلام العضلات عن طريق تدليك المنطقة المؤلمة بمستخلص القرفة.

كيف يصنع علاج من القرفة؟

تخلط ملعقة من مسحوق القرفة مع ملعقة كبيرة من العسل وملعقتين من الماء الدافئ ويستخدم المزيج كزيت للتدليك.

أعشاب يمكن مزجها مع القرفة

أعشاب يمكن مزجها مع القرفة

فيما يلي بعض الأعشاب التي يمكن مزجها مع القرفة رتبناها حسب الأمراض:

  • تحسين الهضم: القرفة مع الصبار أو الكركم أو اليانسون و الزنجبيل و النعناع.
  • تحفيز الجهاز المناعي: القرفة مع الثوم الأسود أو الماكا أو الجينسينغ.
  • منبه مضاد للتعب: القرفة مع أوراق نبات القراص (القريص، الحريقة).
  • رائحة الفم الكريهة وصحة الفم: القرفة مع القرنفل أو الشمر أو الهيل.
  • التوتر والقلق النفسي: القرفة مع الفانيليا أو الناردين.

كيفية استخدام القرفة

على الرغم من أنه من المستحسن تسخين القرفة للاستمتاع بفوائدها، فإن الشيء المهم هو أن تستهلك بانتظام مهما كانت الطريقة: مطبوخة أو مغلية أو مع العسل أو عن طريق تطبيق خارجي.

في المطبخ

تستخدم القرفة كثيرا في المطبخ لتحضير الأطباق المالحة أو الحلوة حيث يتم استخدامها في الغرب سواء في أوروبا أو أمريكا الشمالية لإعداد الأطباق الحلوة بينما يتم استخدامها في المغرب العربي والشرق لإعداد أطباق مالحة.

ينصح بإضافة مسحوق القرفة عند الانتهاء من طهي الأطباق المالحة لأن طعمها الحلو سيجلب المرارة للطبق، بينما يمكن إضافة عصي القرفة في أي وقت.

مستحلب القرفة

يغلي ما يعادل كوب من الماء وتضاف ملعقة صغيرة من القرفة المطحونة أو ما بين 3 و5 غرام من عصي القرفة لمدة 5 دقائق. يمكن إضافة المكونات المرغوب فيها إلى هذا المستحلب. يمكن شرب 3 أكواب في اليوم.

التطبيق الخارجي

توجد طرق عدة لاستخدام القرفة خارجياً سواء كان ذلك بالنسبة للبشرة أو الشعر أو التدليك، على سبيل المثال:

تخلط القرفة المطحونة مع القليل من الماء للحصول على عجينة القرفة، وتطبق على المنطقة المراد علاجها، على سبيل المثال تطبق على شعر رطب لمدة 5 ساعات على الأقل أو على البشرة لمدة 15 دقيقة قبل الشطف.

تخلط ملعقة كبيرة من القرفة المطحونة مع 4 ملاعق كبيرة من العسل وملعقة كبيرة من زيت الأرغان ويوضع المزيج على البشرة أو الشعر.

يمكن إضافة مسحوق القرفة إلى البلسم قبل استخدامه على الشعر.

مزيج القرفة والعسل

يعتبر مزيج القرفة والعسل الأفضل على الإطلاق سواء من حيث الذوق أو الفوائد الصحية.

بديل للسكر

يمكن استعمال بودرة القرفة لتحلية الشاي والقهوة والجبن الأبيض والزبادي، باختصار لجميع المستحضرات الحلوة حيث تساهم إضافة القرفة في تقليل كمية السكر.

القرفة لتحسين التنفس

ينصح من يعاني من الرغبة الشديدة في تناول الحلويات بشم رائحة القرفة لأن لها تأثير مثبط للشهية خاصة بالنسبة للراغبين في تناول المأكولات الحلوة.

ينصح بطحن القليل من الحمضيات (البرتقال والجريب فروت الخ) والقرفة والفانيلا ووضع المزيج في جرة التوابل وشمه لمدة دقيقة في حالة الرغبة الشديدة في تناول الحلويات.

كبسولات القرفة أو زيوت القرفة الأساسية

توجد كبسولات وزيت أساسي للقرفة لمن يرغب في الاستمتاع بخصائص القرفة، ولكن ينصح بمراجعة تعليمات الاستخدام.

المزيدكيف يتم استعمال القرفة؟

آثار جانبية لاستخدام القرفة

كما قلنا سابقا، فإن استهلاك القرفة الصينية بجرعات عالية يمكن أن يتسبب في تسمم الكبد على خلاف استهلاك قرفة سيلان.

لا يوصى بتناول القرفة من قبل النساء الحوامل أو اللواتي يرضعن أو من قبل لأطفال الصغار أو الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم.

يمكن أن يتسبب استخدام القرفة موضعيا بجرعات عالية أو لفترات طويلة في حروق، كما لا يُنصح باستخدامها على المناطق الحساسة مثل الشفاه.

يمكن أن تتسبب الجرعات العالية للقرفة في الغثيان والصداع وخفقان القلب.

لا يجب تناول القرفة بالتوازي مع أدوية أمراض القلب والأوعية الدموية أو أدوية مرض السكري أو القرحة.

المراجع

  1. https://www.ncbi.nlm.nih.gov : Cinnamon: A Multifaceted Medicinal Plant
  2. https://www.healthline.com : 10 Evidence-Based Health Benefits of Cinnamon
  3. https://draxe.com : Health Benefits of Cinnamon & Nutrition Facts




نشر في 2018-03-29 كتبه Ghada Ferhi فوائد الأعشاب 0 13035

أتـرك تعليــقااترك ردا

آخر التعليقات

بحث في المدونة

مقالات ذات صلة

يمكن متابعتنا على

السابق
التالي

No products

To be determined الشحن
0.000DT المجموع

تمرير الطلبية